منوعات

كورونا وحرب الشائعات هل هي رسوم حجر ام رسوم حج بيت الله

سفير الاعلام العربي امين حامد يكتب

معلموا الكويت يستغيثون بالسيسي من الشائعات وتحصيل رسوم الحجر
فنحن سيادة الرئيس لا نستطيع ان ندفع قيمة الحجر لاننا في غربتنا نعاني المرار بدأ من شركات السياحة التي رفعت اسعار تذاكر السفر مع ارتفاع اسعار النفط وايضا من الرسوم التي. تحصل منا سوا في مصر او الوصول لبلد العمل. من تحصيل تامينات واقامة ومصاريف اخري كثيرة فاننا سيادة الرئيس ابناء هذا الوطن ولابد ان يتكفل الوطن بنا اسوة بالغرباء الذين يتوفر لهم سبل العلاج حتي لا نهمل روحا نسال عنها امام الله سيادة الرئيس اعذرني فما رايته علي صفحات التواصل الاجتماعي من شائعات يريريد المغتربين توضيح الحقيقة لهم فالمغتربين يضعون امرهم بين يدك سيادة الرئيس وكما قلت ان ابناء الوطن وامنهم وحياتهم وصحتهم مسؤليتك امام الله قالوا لي انهم سيدفعون ثمن تحليل الفيروس وقيمته 1000جنيه مصري كما جاء بوسائل الإعلام ومن يحمل الفيروس ستتحمل الدوله كافة طرق علاجه واقامته بالحجر الصحي او ما يسمي بالعزل ومن ليس لديه فيروس سيذهب الي. اهله وبيته مع اتخاذ كافة طرق الوقاية العلاجية
*فخامة رئيس جمهورية مصر العربية المشير عبد الفتاح السيسي حفظكم الله ورعاكم نحن ابنا مصر بالكويت ابناء مصر نستغيث بالله ثم بكم لتكونوا لنا عونا في ان نعود الي اهالينا واولادنا علي نفقتنا الخاصة دون تحمل الدولة اي اعباء ماليه ولاننا حريصين كل الحرص علي دعمكم ودعم مؤسسات الدولة نطلب منكم ان تصدر قراركم بالتخفيف عن المغتربين ونسال الله ان يزيح البلاء عن امتنا المصرية والعربية و ان يتم نقله الي مستشفي العزل الصحي التابع للحجر الصحي ولنا ملاحظة هنا سيدي الرئيس ولان وسائل الاعلام تدوال به خبر عودة العالقين من ابناء مصر طبقا للجدول الزمني فاننا نرجو ان يكون العزل بعيدا عن الفنادق حتي لا تتاثر السياحة المصرية بذلك اذا لاقدر الله وجد اي مواطن حامل للفيروس القاتل فهذا سيؤثر سلبا علي الحركة السياحية بما يوثر علي الدخل القومي المصري ولاننا نؤمن ان كلنا ابناء مصر حاليا في الداخل والخارج يسارع من اجل بقاء الدولة المصرية العميقة وماتبذله من جهد
في مكافحة المرض اللعين فانني اناشد سيادتكم سيادة الرئيس علي اتخاذ كافة الاجراءات الوقاية وعمل التوعيات بكافة اجهزة الدولة ومحاربة الشائعات بل وتقديم من يروجها الي المحاكمة لاننا في الوقت الحالي لا نستطيع تحمل اي ضغوط خاصة من الشائعات التي تخرج من السنة اعداء الوطن فامن مصر القومي الداخلي قبل الخارجي خط احمر لابد من محاكمة كل من يتعد ولانني من ابناء مصر المخلصين وبناءا علي تليفونات ورسائل عبر وسائل الاعلام اناشدكم بالوقوف مع ابناء مصر العالقين في الخليج العربي مع وضع كبار السن ومن ليس لهم عائل بالغربة اننا يا سيادة الرئيس نامل بل ندعو الله ان يعينكم علي الخروج من هذه الازمة او الكارثة العالمية التي يكافح ويجاهد فيها ابناء مصر الشرفاء من القوات المسلحة المصرية التي تحملت الكثير والكثير من اجل امن وامان بل وصحة المواطن المصري والعربي ولا ننكر الدور الذي تبذله وزراتي الصحة ووزارة الداخلية في الحفاظ علي امن وامان وراحة المواطنين المصرين والعرب حتي الاجانب وممن
يقيمون علي اراضيها سيادة الرئيس المطلب الاخير اين لاعبي كرة القدم الذين يربحون الميلاين والممثلين وغيرهم ورجال الاعمال الذين نعرف عنهم انهم في قوائم اغنياء العالم من هذه الازمة ومن مشاكل الوطن ان
الازمة جعلت كلا منا يخاف علي نفسه و ولده واهله وعلي وطنه ونعلم انك انت المهموم والمكلوم والمسئول عن شعبك اعانك الله وسدد خطاك سيادة الرئيس حفظ الله مصر وحفظكم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق